http://www.parajumpersbelgium.be https://www.parajumpersonlinesale.be http://www.canadagooseonsale.be http://www.troilus.es

مفاهيم في الجودة/مكتب ضمان الجودة وتقييم الأداء


مكتب ضمان الجودة وتقييم الأداء جامعة مصراتة، quality assurance office misurata university
مكتب ضمان الجودة وتقييم الأداء جامعة مصراتة، quality assurance office misurata university
مكتب ضمان الجودة وتقييم الأداء جامعة مصراتة، quality assurance office misurata university
مكتب ضمان الجودة وتقييم الأداء جامعة مصراتة، quality assurance office misurata university
مكتب ضمان الجودة وتقييم الأداء جامعة مصراتة، quality assurance office misurata university
مكتب ضمان الجودة وتقييم الأداء جامعة مصراتة، quality assurance office misurata university
مكتب ضمان الجودة وتقييم الأداء جامعة مصراتة، quality assurance office misurata university
مكتب ضمان الجودة وتقييم الأداء جامعة مصراتة، quality assurance office misurata university
مكتب ضمان الجودة وتقييم الأداء جامعة مصراتة، quality assurance office misurata university
مكتب ضمان الجودة وتقييم الأداء جامعة مصراتة، quality assurance office misurata university
مكتب ضمان الجودة وتقييم الأداء جامعة مصراتة، quality assurance office misurata university
مكتب ضمان الجودة وتقييم الأداء جامعة مصراتة، quality assurance office misurata university
  • تعريف الجودة الشاملة:

المعنى اللغوي للجودة المشتق من المعاجم العربية؛ حيث يشير المعجم الوسيط إلى أن الجودة تعني “كون الشيء جيد“، وهي مصدر للفعل جاد. أما المعنى الاصطلاحي للجودة الشاملة فقد نظر إليها البعض على أنها “إتخاذ الجهود واستثمار الطاقات لتحسين المنهج الإداري ومواصفاته”. ويذهب البعض إلى أن الجودة الشاملة تعني الكفاءة Efficiency، ويرى آخرون بأنها تعبر عن الفعالية Effectiveness. وبالرغم من التباين بين الباحثين في مفهوم الجودة الشاملة إلا أنه يمكن القول أنها تشمل الكفاءة والفعالية معا؛ ذلك لأن الكفاءة: تعني الاستخدام الأمثل للإمكانات المتاحة [المدخلات] من أجل الحصول على مقدار محدد من المخرجات باستخدام أدنى مقدار من المدخلات (أقل تكلفة ممكنة)، وهذا يمثل أخذ الأسس التي ترتكز عليها الجودة الشاملة؛ وهو تحقيق المواصفات المطلوبة بأفضل الطرق وبأقل جهد و تكلفة. أما الفعالية فتعني تحقيق الأهداف أو المخرجات المنشودة، وهذا يعد أيضا أهم أسس الجودة. الجودة الشاملة تسعى إلى تحقيق الأهداف بأقل تكلفة.

———

  • أهداف الجودة في المؤسسة:

إن من أهداف الجودة الابتعاد عن الأخطاء؛ لأن الجودة نظام مبني على التغذية الراجعة والمستمرة. وتتطلب هذه العملية “ضمان الجودة” في التعليم فحص الأهداف والمحتوى والمصادر والمستويات والمخرجات المتوقعة والبرامج والمسافات. تهدف الجودة أيضا إلى تحقيق الاتصال الجيد؛ لأن الجودة لا تعترف بالانفصال بين الأنظمة داخل المؤسسة.

التقييم المستمر شرط لضمان الجودة، وذلك للتعرف على جوانب القصور لمعالجتها، وتنمية الجوانب الإيجابية عن طريق التحسين والتطوير.

تعمل الجودة الشاملة على تقسيم المؤسسة إلى عناصرها الأساسية (المدخلات، العمليات، المخرجات)، وبالتالي يتضح مجال الجهود الفردية في تحقيق الإنتاجية وتظهر جوانب القوة لتعزيزها.

———

  • مزايا تطبيق الجودة الشاملة ومردودها على المؤسسات التعليمية:

نظرا لأهمية الجودة الشاملة في أي مؤسسة بحيث تعد أساسا لأي عمل متقن وخاصة في مجال التعليم، رأى كثير من الدول المتقدمة تطبيق الجودة الشاملة ونظمها لتضمن خدمة تعليمية غير متذبذبة، وانضباطا إداريا داخليا يوفر مناخا للتوسع والتميز في الوقت نفسه، ويمكن تلخيص تطبيق الجودة الشاملة ونظمها على النحو الآتي:

  1. الوفاء لمتطلبات الطلاب وأولياء الأمور وإرضائهم.
  2. مشاركة جميع العاملين في إدارة المؤسسة التعليمية لكون كل فرد على علم ودراية واضحة بدوره ومسؤولياته.
  3. المساعدة على إيجاد نظام موثق لضمان الأداء في حالة تغيب أحد الأفراد أو ترك تلك الخدمة.
  4. ترسيخ صورة المؤسسة التعليمية لدى الجميع بالتزامها بنظام الجودة في خدماتها.
  5. المساعدة على وجود نظام شامل ومدروس للمؤسسة التعليمية.
  6. المساعدة على تخفيض الإهدار التربوي.
  • أركان إدارة الجودة الشاملة:

  1. ضرورة تبني الإدارة العليا لمفاهيم الجودة وإعطائها الأولوية المناسبة.
  2. البحث عن السبل الكفيلة بالتحسين المستمر لأداء الأعمال.
  3. تقصي رغبات المستفيدين وتطلعاتهم.
  4. التركيز في تطبيق مفاهيم الجودة على مراحل العمل وليس فقط على الخدمة النهائية.
  5. تطبيق مبدأ فريق العمل.
  6. إشراك الموظفين في الجهود الخاصة بتحسين الجودة ابتداء من المراحل الأولية.
  7. تطبيق المنهج العلمي في تحليل المشكلات واتخاذ القرارات.
  8. التأكيد على وجوب التمييز بين جهود الفرد وجهود الجماعة.
  • تحسين الجودة وتتم بإتباع ما يلي:

    1- التزام الإدارة العليا بتطبيق مفاهيم الجودة.
    2- التخطيط الاستراتيجي للجودة.
    3- تقبل مفاهيم الجودة.
    4- المشاركة والتمكين.
    5- التدريب.
    6- تحفيز المستفيدين لإبداء ملاحظاتهم.
    7- منع الأخطاء قبل وقوعها.
    8- التحسين المستمر.
    9- التركيز على المستفيدين.
    10- القياس والتحليل.

  • ضمان الجودة :

    يعنى تصميم وتنفيذ نظام يتضمن سياسات وإجراءات للتأكد من الوفاء بمتطلبات الجودة، والتي تتضمنها المعايير التي تضعها منظمات الاعتماد.

  • عوائق تطبيق مفاهيم الجودة:

  1. ضعف المتابعة الإدارية على الإدارات والأقسام.
  2. نقص الخبرة الإدارية لدى المسؤولين.
  3. عدم قدرة بعض الرؤساء على اتخاذ القرار.
  4. ضعف التنسيق بين الأجهزة ذات العلاقة.
  5. عدم وجود الموظف المناسب في المكان المناسب.
  6. عدم فهم المسؤولين للمتغيرات الداخلية والخارجية.
  • فوائد تطبيق مفاهيم الجودة:

  1. الإقلال من الأخطاء.
  2. الإقلال من الوقت اللازم لإنهاء المهام.
  3. الاستفادة المثلى من الموارد المتاحة.
  4. الإقلال من عمليات المراقبة.
  5. زيادة رضا المستفيدين.
  6. زيادة رضا العاملين.
  7. الإقلال من الاجتماعات غير الضرورية.
  8. لتحديد المسؤولية وعدم إلقاء التبعات على الآخرين.
  • مفهوم الاعتماد البرامجي:

يقصد به قيام مركز ضمان الجودة اتخاذ مجموعة من الخطوات الملية لتقييم البرنامج التعليمي الذي تعرضه المؤسسة التعليمية للمستفيدين من خدمتها (ليسانس، بكالوريوس، ماجستير، دكتوراه) في التخصصات والفروع المعرفية المختلفة، للتأكد من توفر متطلبات منح الدرجات العلمية واستيفاء محتويات البرنامج للشروط اللازمة لمنح الدرجة العلمية.

  • مفهوم الاعتماد المؤسسي:

يعتبر الاعتماد المؤسسي أول خطوة يقوم بها مركز ضمان الجودة للتأكد من توفر المقومات الأساسية اللازمة لضمان نجاح المؤسسة التعليمية وقدرتها على تقديم الخدمات التعليمية للمستفيدين من خدماتها بشكل فعال. يتم الاعتماد المؤسسي علي مرحلتين هما:

  1. الاعتماد المؤسسي المبدئي.
  2. الاعتماد المؤسسي النهائي.
  • مفهوم التدقيق الداخلي:

يقصد به عملية منظمة يقوم بها مكتب ضمان الجودة وتقييم الأداء بالمؤسسة للتأكد من النتائج التي توصل اليها تقرير الدراسة الذاتية المعد من قبل إدارة الكلية تتوافق مع التقييم الداخلي الذي يقوم به مكتب ضمان الجودة بالجامعة، وأنه بإمكان الكلية العلمية التقدم لمركز ضمان الجودة واعتماد المؤسسات التعليمية للحصول على الاعتماد المؤسسي أو البرامجي.

  • مفهوم التدقيق الخارجي:

تقع مسؤولية الإعداد لإجراء التدقيق الخارجي على مركز ضمان الجودة واعتماد المؤسسات التعليمية في ليبيا كونه جهة الاعتماد المحلي.

حيث يستخدم تقرير الدراسة الذاتية والتدقيق الداخلي للمؤسسة أو البرنامج التعليمي كمدخل أساسي لعملية التدقيق الخارجي، ويشكل تعاون إدارة المؤسسة أو البرنامج التعليمي مع فريق التدقيق الخارجي عنصراً أساسيا لاستكمال ونجاح عملية التدقيق الخارجي.

حيث تشمل عملية التدقيق الخارجي قيام مركز ضمان الجودة واعتماد المؤسسات التعليمية تشكيل فريق من الخبراء لزيارة المؤسسة التعليمية أو البرامج المراد تقييمها.

مكتب ضمان الجودة وتقييم الأداء جامعة مصراتة، quality assurance office misurata university
(Visited 1٬131 times, 4 visits today)

windows-server-2008 microsoft-product-categories windows-7-download windows-server-2008-enterprise-key purchase-server-2008-r2-enterprise-product-keys windows-server-2012-product-key versions-of-windows-server-2012 how-to-change-server-2012-product-key activation-of-windows-server-2012 windows-server-2012-r2-installation keygen-crack-adobe-dreamweaver-cs6 dreamweaver-cs6-serial acrobat-pro-extended-9 adobe-photoshop-cs6 photoshop-cs6-working-serial